الجمعة , أغسطس 14 2020
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / الجبهة الوطنية العريضة تشجب وتدين قتل وقمع عسكر الدولة العميقة ودعاة الهبوط الناعم والتسوية للثوار الأحرار

الجبهة الوطنية العريضة تشجب وتدين قتل وقمع عسكر الدولة العميقة ودعاة الهبوط الناعم والتسوية للثوار الأحرار

الجبهة الوطنية العريضة تشجب وتدين قتل وقمع عسكر الدولة العميقة ودعاة الهبوط الناعم والتسوية للثوار الأحرار الذين خرجوا في مواكب ال 30 من يونيو 2020 العارمة ، من أجل تحقيق جميع أهداف الثورة ومطالبها

قامت القوات النظامية للسلطة الانتقالية بتكرار تنفيذ تعليمات اللجنة الأمنية للدولة العميقة ودعاة الهبوط الناعم والتسوية بقمع الثوار الأحرار  وإطلاق الرصاص والبمبان علي جماهير شعبنا واعتقال المئات من الثوار الذين خرجوا يوم امس الثلاثاء الموافق 30.06.2020 بالخرطوم وعدد كبير من مدن السودان المختلفة  في مواكب جماهيرية هادرة وشاملة وعارمة، مطالبين بتحقيق جميع أهداف الثورة ، وعلي رأسها تقديم قادة نظام الإنقاذ الشمولي وأعوانهم للقصاص العادل.
وقبل ان يقدم الجناة المجرمين الذين انتهكوا حقوق الثوار الاحرار باطلاق الرصاص الحي والبمبان وقاموا باعتقال عشرات الشباب وتعذيبهم في يوم الخميس الموافق 20.02.2020 ، كررت السلطة الانتقالية يوم أمس ذات الانتهاكات الوحشية الجسيمة ، والتي استهدفت مسيرة الثورة وتحقيق أهدافها ومطالبها ، وفضحت اكذوبة السلطة الإنتقالية المدنية المزعومة ، وأكدت علي قبض عسكر الدولة العميقة وتحكمهم في جميع مفاصل السلطة بالبلاد ، وكشفت ان دعاة الهبوط الناعم والتسوية يلعبون دور الكومبارس لتزيين سلطة العسكر  ، ولكن هذا لن يعفيهم من مسؤولية مشاركة العسكر في ارتكاب الجرائم والموبقات بحق الشرفاء من بنات وأبناء بلادنا الثوار الأحرار المدنيين العزل.
والجبهة الوطنية تؤكد كما ظلت تفعل ، أن الإعلان الدستوري الموقع بين عسكر الدولة العميقة ودعاة الهبوط الناعم والتسوية هو محاولة لاجهاض الثورة وخيانة لدماء الشهداء والوطن ، وتحذر الجبهة دعاة الهبوط الناعم والتسوية من خداع وتضليل جماهير شعبنا والكذب عليها ببيع الوهم ، وابرام الاتفاقات السرية مع العسكر والدولة العميقة لاجهاض الثورة.
لقد ارتجف العسكر ودعاة الهبوط الناعم والتسوية وخافوا من حركة الجماهير السملية الهادرة ، وحاولوا قمعها برصاص الغدر والخيانة والبمبان ، ولم يراعوا في ذلك حرمة ، مماقاد الي إستشهاد عدد من الثوار الأحرار، واصابة وجرح المئات منهم ، منتهكين بذلك الاعلان الدستوري الذي أبرموه بايديهم ، حيث ادعوا كفالته لحق وحرية التجمع والتظاهر وتسيير المواكب السلمية.
والجبهة الوطنية العريضة تترحم علي أرواح الشهداء وتتمني لجميع الجرحي والمصابين عاجل الشفاء وتشجب وتدين باقوى العبارات قتل واستهداف قادة اللجنة الأمنية والدولة العميقة ومليشياتهم ودعاة الهبوط الناعم والتسوية للثوار الأحرار من بنات وأبناء جماهير شعبنا ، وتؤكد الجبهة وقوفها مع شرفاء الوطن في لجان المقاومة وقوي الثورة من أجل استمرار ثورة ديسمبر المجيدة وتحقيق جميع اهدافها ومطالبها ، كاملة غير منقوصة، وعلي رأسها تصفية واجتثاث نظام الانقاذ الشمولي من جذوره، وإعادة بناء الدولة السودانية،  بإعادة بناء السلطة القضائية والنيابة العامة ، وإعادة بناء القوات النظامية (القوات المسلحة، قوات الشرطة، قوات الأمن) ، وإعادة بناء الخدمة العامة ، وتقديم قادة النظام وأعوانهم ومليشياتهم للمحاسبة والمساءلة والمحاكمة علي كآفة الجرائم والموبقات التي ظلوا لمدة 30 عامأ يرتكبونها في حق المواطن والوطن.

وإنها لثورة حتي النصر
هيئة قيادة الجبهة الوطنية العريضة
الأربعاء الموافق 01.07.2020

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

كل السخط كل الغضب لاصحاب الدقون النازية

Share this on WhatsApp#المنصة_الإعلامية_الموحدة           بسم الله بسم الوطن بسم الحرية والديمقراطية…         #بيان_مشترك_رقم٩ بسم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *