الأربعاء , يوليو 8 2020
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / *الحزب الشيوعي السوداني بالعاصمة القومية* *بيان جماهيري*

*الحزب الشيوعي السوداني بالعاصمة القومية* *بيان جماهيري*

يا أيها الماضون
في شفق المشارق
بالبيارق والبريق
يا أيها الآتون من
صدف الجسارة
بالسحائب والحريق
ضيقوا ليتسع الطريق

حققت مليونية  ٣٠ يونيو ٢٠١٩م  انتصارا لحركة الجماهير العريضة وأكدت أن القيادة بيد الشارع وأنه الحامي لثورته والحافظ  لشعاراتها ومدنيتها ،فكانت علامة فارقة وبعث جديد للثورة وملحمة تاريخية خطتها دماء شهدائنا الكرام،  تاكيدا علي عمق الثورة وعزيمة الثوار على الانتصار والحفاظ علي مكتسباتها ، مؤكدين أن الرصاص لم ولن  يقتل نبض الثورة ولن يطفئ مضامينها وسيعجز عن تحوير سلميتها وأن جماهير شعبنا وقواه الحية ولجان مقاومته الباسلة سيظلون حراس لثورتهم قابضين على جمرها، حريصين علي نجاحها وتحقيق مطالبها وشعاراتها.
مثلت ٣٠يونيو ٢٠١٩ تعبيرا  عن وحدة قوى الثورة الحقيقية صاحبة المصلحة في التغيير وصانعته والموقنة بأن إرادتها ووحدتها هي صمام أمانها ولتكن ٣٠يونيو ٢٠٢٠ خطوة متقدمة في إستكمال مهام الثورة ودعم الفترة الانتقالية والحكومة المدنية لإنجاز مهام الفترة الانتقالية المتوافق عليها بإعلان الحرية والتغيير وتنفيذ برنامج البديل الديمقراطي المتفق حوله وها مرة أخرى سنخرج إلى الشوارع شاهرين هتافنا – وفاءا للشهداء واستلهاما لملاحمهم البطولية وبقوة الإرادة وبالصمود نعيد ترتيب أولوياتنا و نجدد مطالبنا  :
– بالعدالة من خلال تحديد الجناة الذين ولغت أيديهم في دماء الشهداء والجرحى وضحايا الإنتهاكات في كل مدن السودان وتقديمهم للمحاكمة فورا .
– إشاعة السلام العادل والديمقراطي الذي يخاطب جذور الأزمة السودانية بشكل كامل دون تجزئة للقضايا والأطراف مع التأكيد على مشاركة أصحاب المصلحة في معسكرات النزوح وفي مدن السودان المختلفة .
– نقل السلطة التنفيذية كاملة وبكافة مهامها واختصاصاتها لحكومة الفترة الانتقالية وهذا الاستحقاق يقابله مسئوليتها التامة تجاه السياسات الاقتصادية وإعلان مقاطعتها لتوجهات السوق وتحرير الأسعار والاهتمام بمعاش وخدمات المواطنين الضرورية .
– إقالة الولاة العسكريين وتكليف ولاة مدنيين وتشكيل المجلس التشريعي ومجالس الولايات والمفوضيات فورا ، إنفاذا للوثيقة الدستورية.
– إستكمال عملية تفكيك النظام البائد خلال مدى زمني لا يتجاوز الثلاثة شهور ووقف أعمال التخريب التي تمارسها عناصره من خلال حزبهم المحلول.
_ إلغاء كل القوانين المقيدة للحريات وعلى رأسها قانون النقابات ٢٠١٠م وقانون الاتحادات المهنية ٢٠٠٤م وإجازة قانون النقابات الموحد.
– إعادة هيكلة القوات النظامية والأمنية وغل يد العنف والبطش الذي تمارسه القوات الأمنية والشرطة وإقالة مدير عام الشرطة وكل القيادات العليا التي تنتمي للنظام البائد بهذه الأجهزة.
جماهير شعبنا بالعاصمة القومية ونحن نقف على اعتاب ٣٠/ يونيو ندعوا عضويتنا واصدقاءنا وكافة جماهير شعبنا في المشاركة الفاعلة في مليونية ٣٠ يونيو ملتزمين بالسلمية والضوابط الصحية الوقائية والمسارات المعلنة والمحددة من قبل لجان المقاومة ، كما نطالب الحكومة التعامل بالجدية المطلوبة والقيام بدورها في حماية المواكب ومخاطبتها واستلام المطالب والعمل علي تحقيقها بالدقة والسرعة المطلوبة حتي نعبر جميعا بالفترة الانتقالية  إلى مرافئ النجاح الآمنة – ليتحقق بنهايتها انتقال ديمقراطي حقيقي وسلام شامل وتنمية مستدامة .
– لتكن ٣٠/يونيو ٢٠٢٠م موعدا وإعلانا  لوحدة قوي الثورة من جديد في مواجهة قوي الثورة المضادة والتي إستعادت تنظيم صفوفها وانتقلت لمرحلة الهجوم للانقضاض على الثورة وهي  لن تتردد بحكم مصالحها في شق ونسف وحدتنا وفي هذا السياق نوجه الدعوة لقوى الثورة في مختلف مواقعها لنبذ أسباب الفرقة والشتات والسمو على الصغائر ونمد أيادينا بيضاء لإعادة الوحدة لصف الثورة كعامل مهم وحاسم في مواجهة أعداء التغيير وإلحاق الهزيمة بمشروع إعادتهم للمشاركة في العملية السياسية ونناشد حلفاءنا ورفاق النضال في ق ح ت وفي تجمع المهنيين السودانيين للتعجيل بعقد المؤتمرات المعلنة من جانبهم لإدارة وإحتواء الخلافات بالقدر الذي يليق بمكانة التنظيمين التاريخيين وتفويت الفرصة على الحالمين بتصفية المدنية ومؤسساتها و لا نشك في أن بقاء هذين التنظيمين و دتماسكهما وتطويرهما هو شرط أساسي لاستمرار ونجاح الفترة الانتقالية .
دمتم و دام نضالكم.

المجد و الخلود لشهداء الثورة السودانية.

*الحزب الشيوعي السوداني بالعاصمة القومية*

19/يونيو /2020
https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=936669170080361&id=431931800554103

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

أملاك البشير !! سيف الدولة حمدناالله

Share this on WhatsApp*كلما إستمعت إلى قرارات إسترداد أموال جماعة الإنقاذ، تذكرت هذا المقال الذي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *