الأحد , أغسطس 18 2019
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / تطور الحركة النقابية السودانية جذور التنظيمات النقابية

تطور الحركة النقابية السودانية جذور التنظيمات النقابية

عرض/ محمد علي خوجلي
بدأ نضال عمال السودان عفويا في العام 1903 بوسائل: الاحتجاجات, المذكرات, الاضرابات الفردية عن العمل, و اخرى تنفذها اعداد قليلة. و كان موضوع النزاعات خلال تلك الفترة هو ” الاجور” ( من اهداف النقابات بالاتفاقات الدولية، العمل من اجل زيادة المرتبات و الاجور) و بأثر ارتفاع اعداد النزاعات ، و بأثر التطورات النقابية في المستعمرات البريطانية تم انشاء اول مكتب عمل في السودان في العام 1906.

“الجماعية في الحركة”
اضرب عمال مصلحة الغابات لتحسين بيئة العمل في العام 1907 و اضرب بعدهم عمال السكة حديد بالخرطوم بسبب تطبيق نظام جديد على العمال لم يكن عادلا من وجهة نظرهم ( من اهداف النقابات بالمعايير الدولية : تحسين ظروف العمل) و حركة العمال غير المنظمة كانت كثيرة في عطبرة و الخرطوم و لكنها شملت ايضا مدن: كسلا, بورتسودان، جوبا و الكاملين.
و سبقت حركة العمال حركتي الموظفين و المزارعين، حيث طالب الموظفون بخدمة الحكومة بزيادة الاجور لأول مره بمذكرة  في العام 1919. اما اوضاع المزارعين و العمال الزراعيين فلم تكن تختلف في بؤسها عن اوضاع العمال. فالمخدم او صاخب المشروع الزراعي هو الذي يحدد نوع و حجم العمل المطلوب  و نصيب المزارعين من عائد الانتاج و كان من الطبيعي ان يحذو المزارعون حذو العمال في حركة الدفاع عن حقوقهم و مصالحهم و تعود جذور اول تنظيم للمزارعين الى اضرابهم في ابريل 1924.
خلال تلك الحقبة كان هناك عمال يضربون عن العمل بأعداد قليلة دون مشاركة من الاخرين مما تسبب في فصلهم من الخدمة و دون تحقيق جميع مطالبهم, فاتجه العمال متعلمين من تجاربهم الى ما اطلقوا عليه ( الجماعية في الحركة) و هنا استوت التربة للتنظيم و بدأ الانتقال نحو الحركة المنظمة.

الاندية العمالية:
قيام الاندية العمالية رفع الوعي العمالي في عطبرة 1934 و الخرطوم 1935. و كان نادي العمال بالخرطوم يصدر صحيفة ( العامل السوداني) و كان لها دور كبير في نشر الوعي و بالذات مقالات : سليمان علي احمد بعنوان (نريد تنظيم نقابي)  و الفاضل احمد بعنوان (نريد تنظيمات نقابية) و العامل من عطبرة عبد الله البشير بعنوان ( الطريق الى التنظيم النقابي) ولا يخفى ان ارتفاع الوعي الوطني كان له اثره في رفع وعي العمال و اقامة النقابات و الممتد منذ ثورة 1924 (راجع مشاركة تنظيم العمال في الثورة).

جذور التنظيم النقابي:
العام 1946، العام الاول عقب نهاية الحرب العالمية، مثّل نقطة تحول في طريق الحركة العمالية و النقابية ، و بالإضافة الى دور الاندية العمالية و ارتباط طلائع العمال بالنضال الوطني ضد الاستعمار، فان هناك عوامل اخرى من ابرزها تدني الاجور التي ظلت ثابتة خلال كل السنوات 1935 – 1946 بسبب الحرب و كذلك  اثر نضالات حركة العمال في مصر.
و في العام 1946 ايضاً، كان اضراب المزارعين في مشروع الجزيرة (خمسة و عشرين الف مزارع) مثلما شهد نفس العام تكوين هيئة شؤون العمال المهرة في مصلحة الميكانيكا بالسكة حديد الذين نالوا شرف القيام بأول محاولة لتنظيم العمال لأغراض اخرى بخلاف الاغراض الاجتماعية و الثقافية التي كانت محل اهتمام الاندية العمالية.

هيئة شؤون العمال و دستورها
مثلت هيئة شؤون العمال تنظيما نقابيا من جهة و جمعية تعاونية و خيرية من جهة اخرى. و دستور الهيئة يشمل موضوعات مختلفة و اهدافها متعددة. و هو وثيقة هامة لخصت مجمل افكار الحركة العمالية  (1943) التي اسست للنشاط النقابي.
و دستور الهيئة وثيقة لا غنى عن دراستها في 2019 و يحتاجها شباب العاملين و كل مهتم بالحركة النقابية و من اهم الملاحظات ان برنامج الهيئة لم يتضمن أي اهداف  سياسة. و نص البند الاول من الدستور:
ان الهيئة لا دخل لها بالسياسة و لا علاقة لها بالأحزاب السياسية و الطوائف الدينية  (و من المعايير الدولية من بعد قيام الهيئة: استقلالية التنظيمات النقابية عن الحركات و الاحزاب السياسية)

و من بنود دستور الهيئة
ربط الاعضاء في جمعية منظمة تسعى لتحسين مستوياتهم المادية و الثقافية.
الاهتمام بمصالح العضوية و حقوقها و الدفاع عن تلك الحقوق في مواجهة المخدمين بالطرق المشروعة.
تقديم المساعدات المادية و المعنوية للأعضاء في حالة المرض و تقديم مساعدات مشابهة لأسرة العضو في حالة وفاته.
محاولة ايجاد عمل للعضو المفصول او العاطل عن العمل.
العمل على انشاء صناديق توفير و جمعية تعاونية.
تنظيم محاضرات ادبية و علمية بهدف تطوير المستوى التعليمي للأعضاء.
توفير المساعدات المالية لابتعاث الاعضاء للدراسة اثناء الاجازات.
ان دستور الهيئة للعام 1946 وضع قواعد صناديق الادخار و الجمعيات الخيرية و صناديق الزمالة ، و عرفت التنظيمات النقابية بعد ذلك بسنوات طويلة (صناديق التكافل) و (صناديق المساعدات الاجتماعية).
و مناهج هيئة شؤون العمال اصبحت من المعايير الدولية و من ذلك:
ان التنظيم النقابي لا يقطع علاقته بالعامل بعد فصله من العمل او مرضه او عجزه و الذي انتج المبدأ الخالد ان الفصل من العمل لا يعني الفصل من النقابة. مبدأ اولوية الاستخدام للعمال الذين فقدوا وظائفهم.
نظم الحماية الاجتماعية و اعادة البطالة و الاعانات العائلية.. الخ.

انتزاع حق التنظيم:
لم تعترف ادارة السكة حديد بهيئة شؤون العمال, فذلك الاعتراف يعني لها الغاء (لجان العمل) و (لجان الورش) التي اقامتها للسيطرة على حركة العمال ( و اليوم في العام 2019 لا العام 1946 لن يعترف مسجل التنظيمات بأية نقابة للمهنيين حيث ان اعترافه يعني الغاء تجميد نقابات المهنيين بنقابات المنشآت) و كانت هيئة شؤون العمال خاصة بمصلحة الميكانيكا و لكن رفض الادارة الاعتراف بها دفعت لإعادة النظر في تكوينها و تحويلها لتكون لكل عمال السكة حديد بجمع توقيعات العمال. و بدلاً من طلب الاعتراف من ادارة السكة حديد فإنها طلبت الاعتراف من الحكومة و تبع ذلك موكب  العمال و الصدامات بين العمال و الشرطة.. الخ حتى الاعتراف بالهيئة و منذ ذلك التاريخ ارتفعت راية:
(انتزاع حق التنظيم)
15/07/2019
ونواصل: قيام النقابات و إجراءات التسجيل
للتواصل:     هاتف    0126667742
    بريد khogali17@yahoo.com

 

 

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

يا شعبا لهبك ثوريتك تلقى مرادك و الفي نيتك

Share this on WhatsAppارفع صوتك هيبة و جبرة خلي نشيدك عالي النبرة خلي جراح اولادك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *