الثلاثاء , يونيو 2 2020
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / *عام مضى على جريمة فض إعتصام القيادة العامة*

*عام مضى على جريمة فض إعتصام القيادة العامة*

زول يسلّف روحي قدرة
زول يناولني الإرادة
زول يشيل من بالي صوتُم
ويمحى من روحي( القيادة)
زول  يسكّت فيني طفلة
لسة بتردِّد هتافا

*جماهير شعبنا الشرفاء*
اسر شهداء ثورتنا

إن مجزرة 3 يونيو 2019 و التي صادفت 29 رمضان لم تراع قدسية الشهر الفضيل واستشراف فرحة العيد. فمازالت الجراح تنزف، ودماء الترس تقلق منام الاوفياء من جماهير شعبنا. لازالت تختبر  عدالتنا  وتحاصر عزيمتها وترهن مصداقيتها على المضي في درب شهدائنا شاهرين هتافهم، ممتطين حسام عزيمتهم وإرادة سلميتهم اتساقاً مع انسانيتنا المنبهرة امام بطولات شهدائنا وجسارتهم  النادرة ،يعتصرنا الحزن والالم للتأخير في الكشف عن الجناة الوالغين في الجريمة حتى اخمص قدميهم ، بدءاً بمن اصدروا اوامر فض الاعتصام ومن شاركوا في التنفيذ وسعوا لإخفاء الادلة وقطع الاتصالات والانترنت وتمادوا في الجريمة  بتطويق العاصمة القومية  عسكرياً والاعتداء علي الثائرات والثوار بالاحياء و المنازل، ازالوا المتاريس  وكبتوا مشاعر الغضب و اسالوا دموع الرفاق بقوة السلاح والجبروت.
*جماهير شعبنا الأبي..*
لن ننسى اهانة الطغاة بمحاولة كسر شوكتنا ، ولكن ثورتنا كطائر الفينيق يخرج من ركام الخراب محلقاً عالياً فوق رايات العزيمة و النصر. إن من خططوا لردة ثورتنا لقبرها واعادة عجلة التاريخ لعهود التيه والظلام وحكم العسكر والاستغلال والهوان حتما لمنهزمون امام جحافل شباب ثورة ديسمبر الفتية. أن مطالبنا في تجمع القوى المدنية كُتبت بدماء شهدائنا التي لم تجف بعد ونجددها اليوم في النقاط التالية:
١. الإسراع في إكمال التحقيق في جريمة فض اعتصام  القيادة العامة واعلان نتائجه لجماهير شعبنا وإنفاذ المحاكمات العادلة ومعاقبة كل الجناة.
٢. الإسراع في محاكمة رموز إنقلاب 30 يونيو  1989 الذين قاموا بسحل وقتل وتعذيب كل المناضلين الوطنيين الشرفاء من ابناء شعبنا. اولئك الشرفاء الذين علت هاماتهم وانتصبت قاماتهم واختاروا طريق الوطن والحرية والديمقراطية  في مواجهة النظام البائد.
٣. الدعوة لتخليد ذكرى شهدائنا بتحديد يوم ٣ يونيو من كل عام لكي يكون يوماً للاحتفال بالشهيد.
٤. نطالب باكمال تسمية الشوارع والمدارس باسماء ابطالنا الشهداء وندعوا مبدعي بلادنا الى تصميم نصب تذكاري بالقيادة تزينه صور شهدائنا الاماجد.
٥. دعوة قوى الثورة و لجان المقاومة و القوى المدنية المختلفة الى التوحد خلف ميثاق إعلان الحرية و التغيير لاستكمال هياكل السلطة المدنية من مجلس تشريعي و تعيين ولاة مدنيين و قيام المفوضيات.
نحن اقسمنا بحق دماء شهدائنا بملاحقة الجناة و عدم الافلات من العقاب بمحاسبتهم و إحقاق العدالة التي هتف بها الثوار شعاراً زاهياً في ساحات النضال و أن نمضي بثورتنا الي غاياتها واكمال كل استحقاقاتها والعمل بعزم لانجاح الفترة الانتقالية واستعادة دولتنا تحت رايات الحرية، السلام و العدالة.

*تجمع القوي المدنية*
*23 مايو 2020*
#مجزره_القياده_العامه

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

توضيح بخصوص انضمام مؤتمر الكنابي لحلف الجبهة الثوريه برئاسة مني اركو مني

Share this on WhatsAppبسم الله الرحمن الرحيم الاخوه الاماجد في مؤتمر الكنابي قطاع ليبيا تحيه …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *