الثلاثاء , أغسطس 20 2019
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / جيش واحد.. شعب واحد.. وطن واحد

جيش واحد.. شعب واحد.. وطن واحد

 

بسم الله الرحمن الرحيم

حزب البعث العربي الاشتراكي

                   بيان

جيش واحد.. شعب واحد.. وطن واحد

إلى جماهير شعبنا المعلم العظيم
إلى الشباب فى مقدمة صفوف المواجهة..

فى يومه الخامس على التوالى يقترب اعتصامكم المفتوح عند القيادة العامة للقوات المسلحة من أسبوعه الأول، بثبات وقوة وعزيمة لا توهن، عبرت عن نفسها بسيول الجماهير الهادرة التى لم تنقطع للحظة ولم ينقطع هتافها العالى، بإسقاط النظام المستبد الفاسد.
لقد وضع النظام كل خبثه التآمرى، وقدراته القمعية لوأد الموكب، وتشتيت الإعتصام منذ اليوم الأول، ليقينه الكامل بأن هذه هى الجولة الحاسمة، فى معركته الخاسرة أمام الشعب السودانى المعلم.
فقد حاولوا مرارا إستدراج الجماهير للعنف والفوضى بالإعتداءات المستفزة، وفبركة الشائعات، ومحاولة الوقيعة بينها وبين الجيش، وحتى مرحلة الهجمات الغادرة فى جنح الظلام، مما أدى إلى إرتقاء ما يزيد على العشرة شهداء، ضمنهم بعض منسوبي جيشكم الأصيل. وقد باء كل ذلك بالخيبة والإنهزام أمام وعى وصمود أبناء شعبكم من الشباب المصادم الجسور، وبناتكم الماجدات، جنبا إلى جنب، وهم يسطرون صفحة جديدة مبهرة فى تاريخ السودان الحديث.
إن هذا النفس الطويل فى منازلة طواغيت العصر، والسلمية الواعية هما مفتاح السر الذى أوصلنا لهذه المرحلة المتقدمة، والسيطرة على زمام المبادرة بقوة. وقد كشفت بوضوح وحدة شعبنا المتينة، ومعدنه النادر. كما كشفت أن الجيش هو جيش السودان لا جيش الكيزان. وأن المعركة فى مجملها هى بين هذه الجماهير المنتفضة بكل فئاتها ومكوناتها، وبين جماعة الرأسمالية الطفيلية المتأسلمة ودولتها العميقة.
إن تجارب الإنتفاضات السابقة فى بلادنا، وتجارب الإنتفاضات العربية من حولنا، تدلل كلها بأن ثورتنا الآن تلامس نهاية الجولة الحاسمة، وأن ما يفعله النظام ومليشياته لا يعدو كونه حالة من الإحباط واليأس، يهزمها تمسكنا بشعاراتنا التى خرجنا من أجلها، وإرتقى من أجلها عشرات الشهداء، ويهزمها تماسك صفوفنا على أرض الميدان، وعدم الإلتفات للشائعات أو الإستجابة للإستفزازت التى تصدر من قبل النظام ودوائره و ذبابه الألكتروني..

قيادة قطر السودان.. 10 أبريل 2019.

 

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

*الوقفة الإحتجاجية لتصحيح مسار تجمع المهنيين السودانيين*

Share this on WhatsAppجماهير شعبنا الثائر: نحن إذ نتهيأ اليوم لبداية عهد جديد لم يتحقق …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *