الأحد , سبتمبر 20 2020
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / 🔴بيان من حركة/ جيش تحرير السودان حول حملة الإعتقالات التي طالت العشرات من المواطنين ولجان المقاومة بمحلية كاس ولاية جنوب دارفور

🔴بيان من حركة/ جيش تحرير السودان حول حملة الإعتقالات التي طالت العشرات من المواطنين ولجان المقاومة بمحلية كاس ولاية جنوب دارفور

●أطلقت حكومة ولاية جنوب دارفور اليوم الجمعة الموافق 7 أغسطس 2020م حملة إعتقالات واسعة طالت العشرات من المواطنين ولجان المقاومة بمحلية كاس ، حيث بلغ عدد المعتقلين حتى الآن حوالي عشرين معتقلاً، ولا تزال الملاحقات والمطارات مستمرة.

●إن هذه الإعتقالات التى تشنها الحكومة لا تستند على أي مسوغ قانوني، وهدفها ترهيب المنتقدين لسياساتها والمعترضين على سلوكها وفشلها, وتعيد للأذهان ذكرى البطش والتنكيل بالشرفاء فى عهد الطاغية عمر البشير.

●فى يوم الثلاثاء الموافق 4 أغسطس 2020م جري اليوم إعتقال تسعة من المواطنين ولجان المقاومة بمحلية كتم بولاية شمال دافور وتم ترحيلهم إلى القسم الأوسط بمدينة الفاشر.

●إزاء هذه الإعتقالات الجائرة فإن حركة/ جيش تحرير السودان بقيادة الأستاذ عبد الواحد محمد أحمد النور تؤكد الآتي:

1. نطالب حكومة الخرطوم بوقف هذه الإعتقالات فوراً وإطلاق سراح كل المعتقلين من محلية كاس ومدن دارفور.

2. نرفض رفضاً باتاً العودة إلى الأساليب القمعية التي كان يمارسها النظام البائد، من قتل وإرهاب وتكميم للأفواه.

3.  إن الإعتقالات لن ترهب السودانيين من المطالبة بحقوقهم المشروعة ورفض ممارسات الدكتاتورية الجديدة.

4.  من حق المواطنين رفض المحاصصات والشلليات المتبعة في الحكومة وفرض حكام عليهم دون مشاورتهم.

5. نحذر حكومة الخرطوم من مغبة سياساتها القمعية والتنكيل بالمواطنين  وإطلاق يد المليشيات لقتل المدنيين الأبرياء ونهب ممتلكاتهم ومصادرة أراضيهم.

6. إن تمادى حكومة الخرطوم في ممارساتها العدوانية وسياساتها الرعناء وتكميم أفواه المواطنين قد يضطرنا لإعادة النظر في كيفية التعاطي معها.

 
المجد والخلود للشهداء الأبرار
الحرية للأسرى والمعتقلين البواسل

        محمد عبد الرحمن الناير
              الناطق الرسمي
  حركة/ جيش تحرير السودان
       7 أغسطس 2020م
                                                               

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

🔴نفى البيان المزور باسم رئيس الحركة

Share this on WhatsApp●طالعنا بيان فى منصات التواصل الإجتماعي باسم الأستاذ/ عبد الواحد محمد أحمد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *