الأحد , سبتمبر 20 2020
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / هيئة شورى الزغاوة بيان حول احداث القرية (10) //التابعة لمحلية حلفا الجديدة

هيئة شورى الزغاوة بيان حول احداث القرية (10) //التابعة لمحلية حلفا الجديدة

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى فى محكم تنزيله:-(وان طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فاصلجوا بينهما فان بغت احداهما على الاخرى فقاتلوا التى تبغى حتى تفئ الى امر الله فان فاءت فاصلحوا بينهما بالعدل واقسطوا فان الله يحب يحب المقسطين)
صدق الله العظيم.
تأسف هيئة شورى الزغاوة بالسودان اشد الاسف للاحداث التى وقعت بحلفا الجديدة القرية (10) بين الجيران من اهلنا الحلفاويين والزغاوة ادت الى ازهاق ارواح بريئة نسأل الله لهما الرحمة والمغفرة وعاجل الشفاء للجرحى من الطرفين
وانا اذ نأسف لما حدث لا نتسرع فى اطلاق الاحكام وتجريم طرف دون الاخر وانما نترك ذلك للجهات الرسمية المختصة ولجان التحقيق لتتخذ الاجراءات دونما التاثير عليها بالقول او الفعل حتى تصل للحقيقة المجردة وحتى ذلك الحين ندعوا اهلنا من الطرفين تحكيم صوت العقل وضبط النفس واضعين فى الاعتبار عشرة السنين وخلو المنطقة من السوابق المماثلة.
كما اننا من واقع مسؤوليتنا وغض النظر عن الدوافع والملابسات التى ادت الى هذه الاحداث نبدى استعدادنا التام للقيام ما من شأنه حقن الدماء والجلوس مع الطرفين ومع السلطات المحلية والولائية والاتحادية والادارات الاهلية لتهدئة الاوضاع ووأد الفتنة لعودة الحياة الى طبيعتها.

كما نناشد الجهات الرسمية للتدخل لمعالجة جذور المشكلة وفقا للدستور والقوانين والاعراف.
تناشد الهيئة كل الاطراف بالنأى عن التعصب القبلى والاستنفار باسم القبيلة واصدار البيانات السالبة لاذكاء نار الفتنة.
تؤمن الهيئة على ان ما يجمع بيننا كسودانيين فى المقام الاول اكثر مما يفرقنا مهما كانت المشاكل وتعقيداتها،
تثق الهيئة فى قدرة اهل السودان وعبر مكوناتها الاجتماعية الفريدة ومنظمات المجتمع المدنى لاصلاح ذات البين واعادة الامور الى نصابها وتضميد الجراح.
تناشد الهيئة الجميع الالتزام بالقيم السودانية النبيلة وبمبادئ الدستور السامية التى تساوى بين اهل السودان فى الحقوق والواجبات غض النظر عن الجهة او الجنس او اللون لان اهل السودان تتكافأ دماءهم ولا مكان للعنصرية النتنة(دعوها فانها منتنة) كما قال رسولنا الكريم عليه الصلاة والتسليم
تكرر الهيئة اسفها لما حدث وتامل ان لا تتكرر ونتمنى ان يسود التعايش السلمى كما كان نموذجاً يحتذى.
تناشد الهيئة الادرات الاهلية من القبائل المجاورة ونخص بالذكر ناظر الشكرية وناظر الهدندوة وناظر البنى عامر ومك البوادرة والعمد من القبائل الاخرى لما لها من مواقف مشهودة للمبادرة وتقريب الشقة بين الطرفين والاسهام فى حل المشكلة
(يا ايها الذين امنوا انا خلقناكم من ذكر وانثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا ان اكرمكم عند الله اتقاكم ان الله عليم خبير) صدق الله العظيم.

    هيئة شورى الزغاوة…
   الخرطوم

*بسم الله الرحمن الرحيم*
*رابطة ابناء الزغاوة بالمملكة المتحدة*
*امانة الاعلام*

*بيان حول الاحداث المؤسفة بحلفا الجديدة*

ظلت رابطة ابناء الزغاوة بالمملكة المتحدة تتابع باهتمام بالغ و قلق عميق تطورات الاحداث المؤسفة التي وقعت في كمبو و قرية 10 مرشد و التي تم فيها اراقة دماء عزيزة و جرح عدد من الطرفين لا زالوا يتلقون العلاج بالمستشفيات.. الرحمة و المغفرة للمتوفين و عاجل الشفاء للجرحى و المصابين.

ظل سكان الكنابي و قري الاسكان بمنطقة حلفا الجديدة يتساكنون بمختلف مجموعاتهم الاثنية في سلم و تداخل حميم و تبادل المنافع المشتركة حيث يمثل سكان الكنابي العمود الفقري في الانتاج الزراعي لقيامهم بمعظم العمليات الفلاحية في المشاريع الزراعية و حصاد المحاصيل مقابل نسب يتفق عليها مع ملاك المشاريع او التي امتلكوها بالشراء.

رغم الدور المحوري لسكان الكنابي في العمليات الزراعية إلا انهم ظلوا يعانون التهميش في جميع المجالات الخدمية اذ يقيمون في اطراف قري الاسكان او مساحات ضيقة في بيئة متردية تنعدم فيها مقومات الحياة الكريمة من سكن و مياه و كهرباء و ابسط الخدمات الصحية و التعليمية و صحة البيئة بالرغم من وجود الكنابي بالقرب من قرى الاسكان التي تتمركز فيها كل هذه الخدمات.. حرم سكان الكنابي من حقوق المواطنة المتساوية، عانوا الاقصاء من الحياة العامة بالاضافة الي تغييب انسان الكنابي في كافة النواحي السياسية و الاجتماعية خلال كل عهود حكومات السودان و بلغت ذروتها في فترة حكومة الانقاذ البائدة التي سعت الي اثارة النعرات العنصرية و اجادت العزف على اوتار العصبيات الجهوية و الاثنية.

ان رابطة ابناء الزغاوة بالمملكة المتحدة ترى ان الحكومات المتعاقبة ساهمت بما آلت اليها الامور بسياسياتها التي ادت الى تراكم الغبن في النفوس مما اتاح لذوي النفوس المريضة الفرصة لبث السموم و الفرقة و الشقاق و ترى ان التغيير الذي طرأ في السودان بمثابة الطريق نحو تحقيق شعارات ثورة ديسمبر المجيدة .. حرية . . سلام . عدالة .. و السير نحو دولة العدالة الاجتماعية التي يتساوي في رحابها الجميع في الحقوق و الواجبات.

كما تدعو الرابطة جميع الاطراف الي تحكيم صوت العقل و نبذ العنف و اتخاذ وسائل المدافعة السلمية و المدنية لايصال صوتهم و ضرورة اليقظة و الانتباه لتفويت الفرصة على دعاة الفرقة و الشقاق. و نثق في حنكة و حكمة الاهل في حلفا الجديدة و رغبتهم الاكيدة في استمرار التعايش السلمى بين جميع المكونات الاجتماعية بالمنطقة.

تقدم الرابطة دعوة امينة و صادقة الي الاخوة في الرابطة النوبية بالمملكة المتحدة لعمل يد واحدة للمساهمة في تهدئة الاوضاع و احتواء الموقف و التوسط بين الاطراف وصولا الي حل شامل للمشكلة لتعود حلفا الجديدة كما كانت نموذجا للتعايش السلمي.

قال تعالى
(لَّا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلَاحٍ بَيْنَ النَّاسِ ۚ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا)

صدق الله العظيم
محمد يعقوب ابكردة 

*امانة الاعلام*
*٦ اغسطس ٢٠٢٠*

5.8.2020

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

*رئيسة القضاء تقر بأنه لا مجال حاليَّاً لتحقيق العدل في السودان إلا في الجُنح الصغيرة* // محمد جلال هاشم

Share this on WhatsAppالخرطوم – 19 سبتمبر 2020م تداولت الأسافير خبر الرد المنسوب لرئيسة القضاء …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *