الخميس , أغسطس 6 2020
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / 0اللجنة المركزية للحزب الشيوعي السوداني

0اللجنة المركزية للحزب الشيوعي السوداني

💢 تصريح صحفي

إلتأم الإجتماع الدوري للجنة المركزية للحزب الشيوعي السوداني بالمركز العام اليوم 7 فبراير 2020م، وناقش الإجتماع المستجدات السياسية والوضع الإقتصادي وبعض القضايا التنظيمية الخاصة بالحياة الداخلية للحزب، ودار نقاش علي أرضية أوراق سياسية وورقة إقتصادية مقدمتان من المكتب السياسي واللجنة الإقتصادية. وبعد التداول عميقا للأراء ونقاش مستفيض حول السياسي والتطورات الأخيرة بما في ذلك لقاء السيد برهان رئيس مجلس السيادة مع رئيس وزراء إسرائيل وتداعيات تلك المقابلة. وتوصل المجتعمون إلي أن اللقاء لم يكن حدثا معزولا بل بداية لعملية التطبيع أو مبادرة مشتركة فالخطوة مدروسة، تم التحضير لها من قبل الإدارة الأمريكية وحكومة الإمارات العربية،و لذلك جاء اللقاء ضمن هجمة متتابعة الحلقات غايتها ضرب ثورة ديسمبر العظيمة والإستمرار في حرف مسارها والتنفيذ الكامل لمشروع الهبوط الناعم. وأكد الإجتماع أن مشاركة السيد برهان في اللقاء هو خرق واضح للوثيقة الدستورية وإستيلاء غير مشروع لدور الحكومة المدنية في مجال السياسة الخارجية، بجانب ذلك وضح التخبط الذي صاحب تفسير اللقاء والمغالطات بين السيادي ومجلس الوزراء حول الحقائب المتعلقة بالمشاورات بين الجانبين حول اللقاء.
مؤكد ان هذا الوضع وبخاصة مشاركة السيد برهان في اللقاء يهدف لإضعاف دور الحكومة المدنية ويسير في طريق تمكين المكون العسكري من السيطرة علي مفاصل الدولة مما يؤثر سلبا علي نضال جماهير الشعب السوداني. ويزيد من الغموض والضبابية في الوضع السياسي المؤتمر الصحفي للقيادة العامة والذي عقد بالدفاع عن لقاء السيد برهان ونتائج ذلك اللقاء، وإعتبرت اللجنة المركزية أن ذلك الموقف هو خرق واضح لدور القوات المسلحة السودانية القومي وحيادها والمبادئ التي تحكم مهامها بالتدخل السافر في الحياة السياسية. وتابعت اللجنة المركزية بأن اللقاء أتى لإنفاذ وجلب التأييد لصفقة القرن الأمريكية ولتصفية القضية الفلسطينية بالكامل وجر الحكومات العربية للمشاركة في المشروع الإمبريالي في المنطقة ولإيقاف نضال الشعوب العربية في العراق ولبنان والسودان والأردن، الهادف لإنتزاع الحقوق الإقتصادية والإجتماعية والسياسية وفي الجانب الإقتصادي أشارت اللجنة المركزية إلي التردي الواضح والتدهور في المجال الإقتصادي منذ إعلان الميزانية مما أدي إلي تدني سعر الصرف وإرتفاع معدل التضخم وفشل الحكومة المدنية في إتخاذ أي من القرارات التي تؤدي إلي حل الضائقة المعيشية التي تفاقمت وإنعكست سلبا علي حياة الملايين من شعبنا. وتنبه اللجنة المركزية كما نبهت في السابق إلي ضرورة إتخاذ القرارات الصائبة التي تؤدي إلي حلول سريعة تستهدف تحسين حياة البشر.
إن الوضع الذي تعيشه الجماهير الكادحة رغم تضحيتها بالغالي والنفيس ينذر بالإنفجار وتتحمل الحكومة المدنية تلك المسئولية. ونادت اللجنة المركزية بضرورة تعميم وتدعيم وحدة الجماهير المناضلة لتحقيق كافة بنود إعلان الحرية والتغيير والإسراع بتكوين المجلس التشريعي وإختيارالولاة المدنيين في طريق الوصول إلي السلطة المدنية الكاملة. إن بناء الحكم المدني الكامل وقيام تلك السلطة التي تعبر عن مصالح وامال الشعب هي الهدف الرئيسي للجماهير الهادرة في الشوارع.
وأشارت اللجنة المركزية إلي أهمية تمسك الجماهير بقضاياها عبر تنظيماتها وأدوات نضالها خاصة في لجان المقاومة المستقلة ولجان تسيير النقابات أن تساهم مع المكونات السياسية داخل وخارج الحرية والتغيير في التقدم نحو إستكمال أهداف ثورة ديسمبر العظيمة.

اللجنة المركزية للحزب الشيوعي السوداني
      
               7 فبراير 2020م

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

رسالة في بريد الوطن….. رسالة قبل دخول الطاغية في (بياته الشتوي)…

Share this on WhatsAppبسم الله الرحمن الرحيم الله الوطن الديمقراطية . إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *