الأحد , سبتمبر 15 2019
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / النص الكامل لاستقالة مبارك اردول

النص الكامل لاستقالة مبارك اردول

—-

الرفیق رئیس الحركة الشعبیة لتحریر السودان -شمال ورئیس المجلس القیادي الرفیق مالك عقار آیر.  الرفیق نائب رئیس الحركة الشعبیة لتحریر السودان -شمال الرفیق یاسر عرمان.
الرفیق الامین العام للحركة الشعبیة لتحریر السودان- شمال الفریق اسماعیل خمیس جلاب الرفاق في المجلس القیادي الانتقالي وبقیة العضویة الكرام.
تحیة طیبة ….
الموضوع : استقالة من موقعي كناطق رسمي للحركة الشعبیة لتحریر السودان – شمال والمواقع الاخرى المتعلقة بالتحالفات في سكرتاریة نداء السودان وتنسیقیة قوى الحریة والتغییر.
اكتب الیك ھذه الاستقالة وبعد ان اجریت عدة محاولات كما تعلم جزء منھا لمخاطبة الخلل التنظیمي والاوضاع التي نعیشھا داخل منظومتنا )الحركة الشعبیة( منذ الانقسام، والاستقالة تأتي بعد ان سئمت من العمل مع الرفیق نائب الرئیس كفریق واحد من اجل المحافظة على تماسك المجموعة التي رفضت الانحیاز للحركة التي یقودھا الرفیق عبدالعزیز الحلو وبناء تنظیم حقیقي یأخذ من الاخطاء القدیمة والاتھامات التي تعرضنا لھا كنقاط للبناء السلیم والقویم، حتى تتوحد الحركة الشعبیة ان شاءت الاقدار او عمل كل منا حسب قناعاتھ وخطھ، ولكن المحبط یبدوا اننا
لم ولن نتعلم مما حدث لنا في مارس ٢٠١٦م.
الرفیق الرئیس لقد دارت نقاشات فردیة كثیرة بیني وبین الرفیق نائب الرئیس اجمل خلاصتھا بانھ من الصعب بمكان ان نعمل كفریق واحد بعد الان، ولذلك قررت التنحي وترك المجال لھ حتى یعمل مع الفریق الذي یراه ویتوافق معھ ویوافق اراءه وطریقتھ، ومن ناحیة ثانیة حتى لا تتأثر المنازعات والخلافات التي بیننا على أداة العمل العام داخل التنظیم. وانت كنت قد تدخلت
جاھدة لمعالجة اثنین منھما كما تعلم، الاولي قبل الانقسام والثانیة قبل سفرنا الي الخرطوم. عموما الان لا أرى مبرر للبقاء ضمن فریق غیر متجانس او ان اعمل ضد رغباتي وقناعاتي التي ما ان اثبت لي ان لا مكان لھا او تم تسفیھا فیصعب علي البقاء او التظاھر بان الأمور على
ما یرام.
وقد یقول قائل لما الان وانت كنت جزءا تدیر ھذه الامور بھذه الطریقة؟ لما قررت الانسحاب وتحمیل البعض نتائج ما حدث وما الجدید؟ اقول نعم اني كنت ضمن الفریق ولكن قد وصلت الحد بما تعنیھ العبارة من معنى، والأسواء أني لا أرى أي ضوء او امل من خلال النفق یمكن
1
التمسك بھ للبقاء، وفي ھذه الحالة تلزمني طریقین، اما البقاء والعمل والدفاع عن اراء ومواقف حتى ولو كانت باطلة وغیر مقتنع بھا وھو نفاق بائن وتخریب ممنھج او ان احزم حقائبي والمغادرة بسلام واحترام، وبعد جلوس مطولا قررت اتباع الموقف الأخیر الذي اراه مناسباً واقل
ضراراً.
الأسباب:-
دعني اذكر الیك ـ على سبیل المثال – بعض الأسباب والتي تتجلى في المناقشات التي دارت او قل المحاولات التي اجریتھا للمساھمة في اصلاح ما یمكن إصلاحھ.
أذكر في اخر زیارة لنا في دار السلام تنزانیا نھایة عام ٢٠١٦م التقیت مع الرفیق نائب الرئیس وكنا قد دخلنا في حوار عمیق حول اعادة بناء التنظیم خاصة في داخل البلاد حتى یتمكن الرفاق والرفیقات من القیام بدورھم في الساحة السیاسیة، وعلینا تعیین مساعدا للأمین العام یكون في الداخل مسؤولا من جانبھ من العمل السیاسي والتنظیمي في الداخل، ولكنھ اصر اصرار كبیر ورفض الفكرة جملة وتفصیلا وفرض رایھ في ان یعمل الرفاق في الداخل في شكل لجان مؤقتة والتي تراجع منھا لاحقا، وذھب ابعد من ذلك باتھامي بعدم المعرفة، حتى جاءت الینا مذكرة من الرفاق في الداخل وبعد عدة محاولات من جانبا مع رفاق اخرین كونت مجرد لجنة من سبعة رفاق وھي التي اعتبرھا معالجة مؤقتة لن تستطیع ان تفعل شي سوى ارضاء لمواقف نائب الرئیس الرافضة لمعالجة امر بناء التنظیم بشكل جوھري، واعمالھ للمركزیة القابضة على كل شي، وھو بصفتھ مسؤول ملف الداخل!!! وما مذكرات قطاع الطلبة التي تأتینا حالیا الا إظھار
لتلك الازمة والخلل الذي نعانیھ.
الرفیق الرئیس الامر الثاني الذي علي ذكره ھو ان بعض الرفاق والرفیقات كانوا قد تقدموا لنا بمقترح لإنشاء صحیفة للحركة الشعبیة تبنیت المقترح ورفعتھ لنائب الرئیس واختیر اسم “مدارات جدیدة” واستغرقنا اكثر من ثلاثة اشھر في العمل التجریبي وإصدارنا اكثر من )١٢( عدد، مع مجرد فریق مختص من الرفاق اختارناھم وطالبتھ عدة مرات بھیكلة الصحیفة وتكوین ھیئة تحریر وادارة لھا وقدمت مقترحات متعددة احتوت أسماء أكثر من ثمانیة رفاق/ات لإدارتھا ولكنھ رفضھم جمیعا دون ان یبدي اي مبررات موضوعیة تجاھھم/ن وظل یسفھ المقترحات حتى اضررت لوقفھا ورفض العمل كمجرد كاتب ویكون ھو رئیس تحریرھا، فتوقفت الصحیفة دون
اكتراث.
الرفیق الرئیس تعلم ما حدث قبل زیارتنا للخرطوم والمشكلة التي حدثت بیني وبین نائب الرئیس بخصوص رفضھ لنا لإقامة مؤتمر صحفي او حتى الذھاب لمقر الاعتصام، ورفضي امام الوفد ومعارضتي لتلك الفكرة التي قالھا واصراري بان إقامة المؤتمر مھم للتوضیح بماذا اتینا وما نحملھ من برنامج كحركة ظلت خارج البلاد لمدة ثمانیة سنوات وكذلك لا یوجد ما یمنع ان نصل لمقر الاعتصام سیما ونحن من شاركنا في الثورة وفي التخطیط لھذا الاعتصام نفسھ، حتى تحدث
2
بحدیث ً غیر لائًق في حق الرئیس والأمین العام وفي الاجتماع كان مفاده انھم لا یستطیعون عقد مؤتمرا صحفیا وتفضلي بالاعتراض علیھ امام الرفاق المجتمعین حتى اضطره للخروج من الاجتماع، وما كان لللقاء الذي جمع ثلاثتنا بحضور الرفیق الرشید أنور لحل المشكلة ان ینتھي بتلك الطریقة لولا تقدیري لوحدة الحركة وتماسكھا وتجاوزي للمشكلة كمصلحة عامة ووضعت
نصب عیني ضرورة انجاز المھمة الي الخرطوم.
وبعد عودتنا من الخرطوم حتى الان لم یعقد أي اجتماع رسمي لتنویرك كرئیس للحركة الشعبیة او تقییم المھمة وما دار فیھا وطالبت لأكثر من مرة منك ومنھ لعقد الاجتماع لیبین الوفد ما جرى ھناك، وقد رشحت بعض المعلومات وھنالك تردید للإشاعات اسمعھا من رفاق موثوقین بان ھنالك حملة تخوین كبیرة ضد شخصي یقودھا الرفیق نائب الرئیس شخصیا لتشویھ سمعتي وربطي بعلاقات من بعض الافراد في المجلس العسكري والذین تربطھم بي صلة قرابة، وقد ذكر لي في اجتماع انھ یمتلك ادلة بذلك، فاذا ھو الذي تعرض لحملة تخوین من قبل ودافعنا عنھ وحالیا یستخدم نفس السلاح والأسلوب ضدي فمازال الطلب مطروحا امامك لمعالجتھ وعقد الاجتماع بحضور كل وفد المقدمة بما فیھم الأمین العام ونائب الرئیس لتبیان الحق من الزیف واغتیال
الشخصیة.
الرفیق الرئیس تباینت وجھة نظرنا في الفترة الأخیرة مع نائبك بخصوص الموقف من الاتفاق السیاسي والاعلان الدستوري بین الحریة والتغییر والمجلس العسكري والمواقف التصعیدیة التي ظل یتخذھا كشخص ویرید ان یطبقھا على الحركة الشعبیة كموقف رسمي وعندما تحدثت معھ عن خطورة خطوة التصعید وما یعنیھ لنا انھ قد یقود للحرب وافشال الحریة والتغییر وتمكین الإسلامیین من العودة الحكم، وان ھذا الموقف ھو موقفھ الشخصي غیر متفق علیھ داخل الحركة الشعبیة وحتى المجلس القیادي غیر مطلع بھذا الخط، وھو من صمیم واجبھ، ظل یرسل لي
البیانات نفسھا ولكن ھذه المرة باسم رئیس الحركة الشعبیة لنشرھا.
وأیضا اذكر انني احتججت رسمیا الیھ من التصریحات التي تصدر من الجبھة الثوریة – قیادة مناوي وتحدیدا من المدعو التوم ھجو وذكرت لھ انھا متماھیة من المجلس العسكري وضد الحلفاء في الحریة والتغییر، وضرورة تبیان موقفنا منھم وكیف انھ رفض السماع لرایي وظل یجبرني ان اصمت تجاه التخریب والارباك الذي یفعلھ المدعو التوم ھجو، وما حدث في ادیس ابابا ورفضي لقضیة تأجیل تشكیل الحكومة او حجز المقاعد وتركھا فارغة حتى تحقیق السلام وكنت داعم لموقف توقیع وقف العدائیات كما أرسلت الخطة )ب( لك ولھ في مقالة غیر منشورة ودعوت لدخول الحركة الشعبیة والجبھة الثوریة للعمل في الداخل ضمن تحالف الحریة والتغییر ومعالجة امر مشاركتھا في ھیاكل الحكم الانتقالي ان ارادت وتقدیم قائمة كفاءاتھا ومرشحیھا في كل المستویات مثلھا مثل تنظیمات نداء السودان، وھو مالم اجد منھ سوى التجاھل والعناد والإصرار
على تبني موقفھ الشخصي كموقف تنظیمي.
3
الرفیق الرئیس ان مسألة وكیفیة صناعة القرار وتبني الخط السیاسي والتنظیمي داخل الحركة تظل قضیة رئیسیة لن اقبل ان اكون طرفا مستبعدا ومھمشا فیھا، فإما حركة وتنظیم نقوده ونتشارك في صناعة قراره ونتحمل مسؤولیتھ واما تركنا المجال لھذا التخبط والإملاء الذي
یجري الان باسم القیادة تارة وباسم الاقدمیة تارة اخرى.
الرفیق الرئیس كنت قد طالبت في تسجیل منشور في مجموعة المجلس القیادي )بالواتساب( ان یعقد اجتماع عاجل للمجلس القیادي لحسم ھذه القضیة وقضایا تنظیمیة أخرى وتصحیح للمسار وجمع عضویة المجلس المغیبة التي لم تجتمع او حتى تلتقي لمجرد التعارف منذ صدور القرار بتكوینھا في ٢٠١٦م ورغم اننا قلنا في بیانات رسمیة اننا سنعقد مؤتمرا للحركة الشعبیة واجتماع موسع للكادر في ابریل من العام ٢٠١٧م ولكنھ لم یحدث، لأسباب كانت وجیھة في البدایة، ولكن حالیا ولا ارى ھنالك ارادة لعقده، ولو كانت الحجة ھي التمویل فانت تعلم انھا حجة واھیة، ولذلك یظل الطلب ماثل امامك كرئیس للحركة ان تعقد الاجتماع لتوزع المھام للرفاق في المجلس القیادي أولا وھیكلة السكرتاریة العامة وغیرھا من الإجراءات التي بینھا القرار بشأن قضیة السلام وھي
من القضایا الكبرى التي لا ینفع التحكم فیھا من اشخاص، او باختصار لیكون لنا تنظیم محترم.
الرفیق الرئیس طلبي لعقد اجتماع بشكل مفتوح من قبل امام مجموعة المجلس القیادي واعتقدتھ المكان الصحیح لمناقشتھ، ولكن بعض الرفاق فسر ذلك بانھ خروج عن المؤسسیة وخارج سیاق الاحترام وتعدي على شخصك وتحدیھا وقد اوضحت انھ لم یكن الغرض اطلاقا، ومع ذلك اعتذرت لشخصكم حتى لا اخلط الخاص بالعام والشخصي مع الموضوعي وعندما تحدث الي الامین العام ارسلت نفس رسالة الاعتذار لنائب الرئیس، حتى لا اخلط معالجة قضیة مھمة بالنفس الشخصي، وحرصي على وحدة الحركة ومعالجة الموقف اضطرتني للسفر والمجيء لمقر
تواجدك وطلب الاجتماع لمعالجة القضیة التي اراھا مھمة، وقد وافقت على الاجتماع مشكورا.
ولكن الذي حدث بعد ذلك ھو تفسیر الرفیق نائب الرئیس لتلك الخطوات ووصفھا بانھ انھزام وقال لي صراحة اتیت الینا بعد اكتشفت ان الاتجاه الذي ذھبت الیھ قد فشل، وخطك لم ینجح، واضمر في حدیثھ بعض التھدیدات الفارغة )بانھم( سیصارعونني لا ادري مع من؟ وھذا الحالة التي تعیشھا حركتنا یتبادر لي ان الرفیق نائب الرئیس یعتبرھا حالة مثالیة ولذلك یقاوم اي جھة
قامت بمحاولة لجعلھ تنظیم حقیقي یمثل الجمیع ویكون القرار فیھ في یدھم وغیر مختطفاً.
ان دل الامر یدل على اننا لیس لدینا تنظیم بمعنى الكلمة بل ھنالك جسم ھو المجلس القیادي الانتقالي وفي الحقیقة مجرد أسماء حتى لا یتعارفون كلھم بعضھم البعض، وقد حاولت منذ ان انضمت الینا الاغلبیة الصامتة بقیادة الرفیق جلاب لمعالجة الامر وتوسیع دوائر المشاركة واتخاذ القرار، الا انھ حتى انضمام الأغلبیة الصامتة لم یكن ذلك بالسھل لولا موقفك وموقف الرفیق رئیس ھیئة الأركان الفریق احمد العمدة وحالیا ھنالك امین عام ولكن دون أي صلاحیات ولا مھام سوى بعض المشاورات التي اراھا یشاور فیھا عندما تتطلب الحاجة، وكل صلاحیاتھ لیست
4
في یده بل لا صلاحیات لھ اصلا، وھذا الامر ینذر بانھ یجب معالجتھ سریعاً حتى لا یتحول الي ازمة في القریب العاجل، فالأمین العام ھو المسؤول التنفیذي الأول في الحركة الشعبیة یجب ان یملئ ھذا المكان، خاصة السلطات المتعلقة بالسیطرة على أموال التنظیم والاشراف على علمھا السیاسي لیس لأنھ الرفیق إسماعیل جلاب وتربطني بھ صلات المنطقة بل لأنھ دستور ولوائح
وقوانین الكل ملزم باتباعھا وعدم التغول علیھا.
الرفیق الرئیس یجب ان انبھك ان ھنالك تغول حتى على سلطات المجلس القیادي باسم القیادة التنفیذیة وھذا الجسم وھمي وغیر دستوري فبالرجوع الي دستور الحركة الشعبیة الانتقالي المجاز من قبلكم في العام ٢٠١٣م لا یوجد ھذا الجسم المسمى بالقیادة التنفیذیة ولذلك كل قرار
صدر باسمھا او توجھ فانھ باطل وغیر دستوري یجب التوقف عن عقد لقاءات بھذا الجسم.
في الختام الرفیق الرئیس غیاب العمل وفق تنظیم وھیكل تنظیمي وترك العمل للتقدیرات الشخصیة بما فیھا شخصي او غیره او لفریق محدود ستنشب كل مرة خلافات مثل ھذه ویقع على عاتقك في المقام الأول مسؤولیة المحافظة على وحدة الرفاق في الحركة الشعبیة التي تقودھا وان یعملوا جمیعا في اجسام حقیقیة، وان تبدل الشخصانیة بالتنظیم والعمل الجماعي بشكل حقیقي ولیس عن طریق المن والریاء التي حدثت لي ولكنھ حق وواجب لكل عضو انضم وقدم تضحیات
في ھذا التنظیم.
ولعضویة الحركة الشعبیة اعتذر لھم باني كنت ضمن الفریق الذي عمل في المرحلة الماضیة دون تنظیم حقیقي وبذلت مجھودات حسب قدرتي، كانت تقدیراتي اننا نمر بمرحلة صعبة یجب علینا الحفاظ على الحركة الشعبیة في المقام الأول ولم اكن اعلم انني امكن جھات او اساھم في ان تستغل ھي الأجواء ھذه لزیادة سیطرتھا وبناء مراكز قوى في الحركة، والان انني قررت
التوقف من اجل بناء حقیقي او عدم المشاركة في التدھور احترما لنفسي وتضحیاتي.
من جانبي سأظل محتفظا بعضویتي في المجلس القیادي الانتقالي لفترة محدودة )شھرین( عشما في اصلاح الأمور من داخلھ )مالم یصدر قرار منكم الان بإبعادي منھ( وسوف اغادره ھو الاخر متاسفاً اذا لم أرى ھنالك خطوات جدیة لبناء تنظیم حقیقي وتوزیع للمھام ووقف للتغول
والاقصاء بسبب الراي والموقف المخالفة.
فما فائدة التنظیم السیاسي الذي ینشد الحریة والدیمقراطیة ان یحاول فیھ مصادرة آراءنا او تسفھیھا ونستھدف بسببھا، وعلى أي حال سأظل ملتزما بمبادئ مشروع السودان الجدید والعمل وفق قناعاتي وقدراتي. ان الحركات/الاحزاب السیاسیة الرفیق الرئیس لیست سوى اوعیة تنظیمیة أنشئت من قبل اشخاص من اجل الدفاع عن قضایا عادلة، وانضمامنا للحركة الشعبیة لم یكن الا قناعة منا بتلك القضایا التي نرى ان الحركة قادرة على إنجازھا وان منطقتنا تحتاجھا بشكل خاص والسودان
5
عموما، وانحیازنا في الفترة الأخیرة لقیادتك لم یكن سوى اننا راینا ان الانقسام أسس على روافع مناطقیة وجھویة نائینا بأنفسنا منھا، ولقاءنا ومعرفتنا بالأشخاص بقدر ما نعتز بھم كانت خلال المشوار، والعمل معھم لم یكن غایة او قداسة بل توافق ووقتما انعدم ذلك التوافق انعدمت الحجة.
أخیرا أتمنى من كل قلبي للرفاق في الحركة الشعبیة بقیادتكم التوفیق والسداد في مشوارھم.
الرفیق المقدم/ مبارك عبدالرحمن احمد  (مبارك أردول) عضو المجلس القیادي الانتقالي للحركة الشعبیة لتحریر السودان – شمال ٢١ أغسطس ٢٠١٩م.

ملحوظة: سأكون متاح لإجراءات التسلیم والتسلم لكل المھام التي شغلتھا، ولیس لدي عھدة سوى كرتونة من الكتب وبخصوص الحساب الذي انا طرفا موقعا مستعدا لتسلیمھ واخلاء طرفي منھ عبر لجنة مكونة من طرفكم مع تقدیم تقریر كامل عن منصرفاتھا منذ انشائها. 
#الشعبية_عقار

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

*بيان هام: محاكمة البشير ورموز نظام الفساد والاستبداد*

Share this on WhatsApp💢 *نقابة أطباء السودان الشرعية* الشارع البيغلي ساعة يمد الايد لا بينفع …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *