الأحد , أغسطس 18 2019
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / *حركة تحرير السودان قيادة عبدالواحد تنفي مشاركتها في مشاورات أديس أبابا*

*حركة تحرير السودان قيادة عبدالواحد تنفي مشاركتها في مشاورات أديس أبابا*

الخرطوم – صوت الهامش

نفت حركة جيش تحرير السودان قيادة عبدالواحد نور، مشاركتها في جلسة المشاورات التي تجري الان بين قوى إعلان الحرية والتغيير والجبهة الثورية في العاصمة الإثيوبية أدس أبابا.

وبدأت في العاصمة الأثيوبية “أديس أبابا ” جلسة المشاورات المباشرة بين قوى إعلان الحرية والتغيير، والجبهة الثورية السودانية، عقب إعلان رفضها الإتفاق السياسي، الذي وقعته قوي الحرية والتغيير والمجلس العسكري، يقضي بتقاسم السلطة بين الطرفين.

وكان ناشطون تداولو على مواقع وسائل التواصل الاجتماعي، معلومات عن اتصالات وتفاهمات توصلت لها لجنة التفاوض بأديس أبابا مع عبد الواحد محمد نور رئيس حركة جيش تحرير السودانية للانضمام إليها في مشاورات أديس أبابا.

وقال الناطق الرسمي للحركة محمد عبدالرحمن الناير ل”صوت الهامش” إن الحركة ليست جزءا من الجبهة الثورية، وإعلان الحرية والتغيير، ولم تعترف بالمجلس العسكري، ولم تشارك في مشاورات أديس أبابا بين قوى إعلان الحرية والتغيير والجبهة الثورية .

وتساءل الناير بأي صفة يقابلهم عبدالواحد ناهيك عن الاتفاق معهم علي قسمة المنهوب؟!.

وترفض حركة تحرير السودان التي يقودها المحامي عبد الواحد نور، والتي تسيطر علي أجزاء واسعة من جبل مرة، اي تفاوض منذ عهد النظام “البائد” ما لم يتم مخاطبة جذور الأزمة السودانية، وتقديم مرتبكي الإبادة الجماعية للمحاكمة، وطرد المستوطنين الجدد، وتعويض النازحين واللاجئين تعويض فردي وجماعي.

 

 

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

يا شعبا لهبك ثوريتك تلقى مرادك و الفي نيتك

Share this on WhatsAppارفع صوتك هيبة و جبرة خلي نشيدك عالي النبرة خلي جراح اولادك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *