الثلاثاء , يوليو 23 2019
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / حول انقلاب الجبهة الإسلامية الثاني في 11 إبريل 2019م

حول انقلاب الجبهة الإسلامية الثاني في 11 إبريل 2019م

المنسقية العامة لمعسكرات النازحين واللاجئين – السودان

                 بيان مهم

إن المنسقية العامة للنازحين واللاجئين ترفض رفضاً قاطعاً هذه المسرحية الإجرامية من قبل عصابة المؤتمر الوطني ومحاولتهم الإلتفاف علي ثورة الشعب السوداني التي مهرها بالدماء والدموع رافعاً شعارات إسقاط النظام من جذوره وتصفية مؤسساته ومحاكمة رموزه.

نترحم علي أرواح شهداء الثورة السودانية والشعب السوداني الذين دفعوا أرواحهم مهراً للحرية والتغيير الجذري ، كما نحي الشعب السوداني العظيم علي جسارته ومقاومته السلمية الباسلة، ونثمن تضحيات شابات وشباب السودان الخلاقين وهم قادة التغيير ووقود الثورة علي وطنيتهم وتفردهم وشجاعتهم في مواجهة الطاغي ونظامه القمعي.

إزاء هذا الإنقلاب والمسرحية العبثية فإن المنسقية العامة للنازحين واللاجئين تؤكد الآتي:-

١- الرفض التام لإنقلاب القصر وما جاء في بيان الإنقلابيين الذي نعده إعادة لإنتاج نظام المؤتمر الوطنى بوجه جديد وهو بمثابة الإنقاذ الثانية.

٢- مطالبنا تتمثل في حكومة مدنية إنتقالية متوافق عليها بين جميع السودانيين بكل ألوان الطيف السياسي والاجتماعي والجغرافي ، ويجب تقديم المجرمين للمحكمة الجنائية الدولية وعلي راسهم المجرم المخلوع/ عمر البشير الخلوع وخلفه المجرم عوض إبنعوف وأحمد هارون وعلي كوشيب وكل المطلوبين للمحكمة الجنائية ، مع ضمان تصفية كل مؤسسات النظام  وإعادة هيكلة مؤسسات الدولة وفق أسس قومية جديدة متوافق عليها ، والإتفاق علي الدستور الذي يحكم الفترة الإنتقالية ومدتها ومكوناتها ، وإلغاء كافة القوانين المذلة والمنتهكة لحقوق الإنسان وصولاً الي إنتخابات حرة ونزيهة بمراقبة دولية وبناء دولة المواطنة المتساوية.
  
٣- إن ثورة التغيير الحقيقية التي يقودها شابات وشباب السودان الخلاق يجب أن تخاطب جذور الأزمة الوطنية وطبيعة المشكلة وقضية السلام وقضايا النازحين واللاجئين والمشردين والمفصولين للصالح العام وضحايا الخصخصة والسدود والرعاة والمزارعين والعمال والعاطلين عن العمل وكافة شرائح المجتمع التي إكتوت بنيران نظام الابادة والتطهير العرقي والتهجير القصري.

٤- فيما يتعلق بقضايا الأرض والحواكير يجب طرد المستوطنين الجدد من أراضينا وحواكيرنا لضمان سلامة عودتنا وتعويضنا فرديا وجماعيا وتوفير الخدمات الأساسية لنبدأ حياة كريمة ، فهذه هي قضيتنا المركزية التى تتطلب الإشارة لها بوضوح دون لبس أو غموض.

٥- سوف تستمر تظاهراتنا السلمية المعبرة عن رأينا وتطلعاتنا الي حين إسقاط نظام مسرحية عوض إبنعوف بكامله وتغييره من جذوره وبناء دولة المواطنة المتساوية.

6 – نجدد دعوتنا لمجلس الأمن الدولي بإرسال قوات دولية بصلاحيات واسعة لحمايتنا من ميلشيات الجنجويد بمسمياتها المختلفة التي قننها نظام الإبادة الجماعية، ونناشد المدعية العام للمحكمة الجنائية الدولية بإتخاذ كافة الوسائل والسبل التى من شأنها القبض علي مرتكبو جرائم الإبادة الجماعية والتطهير العرقي وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية في السودان.

و#تسقط_تاني

             الرحمة والمغفرة لشهدائنا الأبرار
             وعاجل الشفاء للجرحي والمصابين
            الحرية للمعتقلين والحرية للوطن

                         آدم رجال
الناطق الرسمي المكلف بإسم المنسقية العامة لمعسكرات النازحين واللاجئين بإقليم دارفور – السودان 
                       rojaladam@gmail.com
                    12 إبريل 2019م

 

 

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

حركة العدل و المساواة السودانية

Share this on WhatsApp  تصريح صحفي عاجل شرعت السلطات الأمنية الأثيوبية  صباح اليوم في أديس …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *