الإثنين , مارس 25 2019
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية / *تجمع المهنيين يرفض دعوة أمريكية لخارطة حلول في باريس*

*تجمع المهنيين يرفض دعوة أمريكية لخارطة حلول في باريس*

 

#الهدف
#على_طريق_الاضراب_العام_حتى_اسقاط_النظام

“الهدف”: وكالات

*رفض تجمع المهنيين السودانيين المشاركة، في اجتماعات مرتقبة 20 مارس في باريس، برعاية هيئة أمريكية غير حكومية، لبحث “خارطة حلول سياسية واقتصادية”، للأزمة التي تشهدها البلاد منذ ديسمبر الماضي، وفق مصدرين بالمعارضة*.
ونقلت صحيفة “الجماهير” الإلكترونية عن  وكالة الأناضول، إن مجموعة القانون العام والسياسة الدولية الأمريكية (غير حكومية)، دعت عددا من قوى المعارضة السودانية للمشاركة في اجتماعات مزمع عقدها في العاصمة الفرنسية باريس في 20 مارس الجاري.
وأضاف مصدران فضلا عدم نشر اسميهما “للأناضول”، أن قوى سياسية من تحالف “نداء السودان” قبلت المشاركة في تلك الاجتماعات إلى جانب قوى معارضة أخرى (لم يذكراها).
وذكرا أن الاجتماعات ستناقش “خارطة حلول سياسية واقتصادية”.
ووجهت ذات المجموعة الدعوة لـ”تجمع المهنيين السودانيين” الذي يقود الاحتجاجات في البلاد، الدعوة للمشاركة في تلك الاجتماعات، لكنه رفض المشاركة، وفق المصدرين.
وأوضحا: “التجمع رفض المشاركة وأكد تمسكه برؤيته المعلنة وهي اسقاط النظام الحالي”.
وكشف المصدران عن اجتماعات مرتقبة أيضا في باريس لتحالف “نداء السودان المعارض” تعقد قبل الاجتماعات التي ترعاها الولايات المتحدة الأمريكية بأيام.
وكانت “الجماهير” كشفت الأحد عن اجتماعات نداء السودان واللقاء التشاوري مع الولايات المتحدة وممثلي الاتحاد الاوروبي المزمع عقده الاسبوع القادم.
*وكان حزب البعث العربي الإشتراكي قد حذر منذ يناير من محاولات لسرقة الثورة، وبحسب بيان صادر بتاريخ 9 مارس كانت “الهدف” قد نشرت نصه حينها فقد حذر البعث من محاولات البعض فرض البدائل الزائفة على الثوار، وهي البدائل التي تعطي النظام فرصة لتغيير جلده دون أن تحدث أثرا مباشرا يلتقي مع الأهداف المعلنة التي وقعت عليها قوى إعلان الحرية والتغيير في بداية انطلاق الثورة في 19ديسمبر الماضي بإسقاط النظام وتفكيكه. وجاء في بيان 9 مارس (فيما تسعى بعض الأطراف المحلية والأجنبية التي ترتبط مصالحها باستمرار النظام لإيجاد مخرج آمن يضمن بقاء جوهر النظام تحت مسميات عديدة، ووفق مبادرات شتى تلتقي جميعها ضمن ما عرف بالهبوط الناعم)* وأضاف بيان البعث *(وتعمل هذه القوى بتناغم مع أطراف خارجية، لا سيما الولايات المتحدة، التي ترعى اجتماعات وأنشطة قوى الهبوط الناعم.*
*اننا نثق في أن وعي شعبنا سيفشل كافة المخططات الهادفة لاختطاف ثورته وسرقة نضالاته وتضحياته، حتى لا تصب في صالح بديل زائف يعيد إنتاج النظام المباد، بإذن الله، وان شعبنا سيواصل نضاله بثبات وعنفوان من أجل تتويج ثورته بالانتصار الحاسم بإسقاط النظام، عبر العصيان المدني والإضراب العام،  واجتثاثه من جذوره وإلغاء قوانينه وسياساته التي حمت الفساد والمفسدين.)*

#مدن_السودان_تنتفض

 

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

البقاء او الفناء …

Share this on WhatsAppبسم الله الرحمن الرحيم جماهير مزارعى المشروع العظيم بالجزيرة والمناقل … نخاطبكم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *