الخميس , فبراير 21 2019
ardeenfr
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار لالا اليومية /      الذكرى السادسة .. (محمود عبد العزيز) .. 17 يناير. 2019 ..

     الذكرى السادسة .. (محمود عبد العزيز) .. 17 يناير. 2019 ..

الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال SPLM-N

             سكرتارية الشباب والطلاب

    موكب الخميس 17 يناير  .. يوم خروج (الحواتة)

شباب وطلاب السودان الشرفاء :

بدءا نحييكم تحية النضال المستمر والنصر القريب  .. ونحيى جميع شهداء ثورة ديسمبر المجيدة .. وشهداء الشباب والطلاب .. عاجل الشفاء للجرحى والمصابين .. الحرية لكافة المعتقلين .. وعلى النظام إطلاق سراحهم فورا والسماح للمتظاهرين السلميين بالتعبير عن مطالبهم المشروعة برحيلكم العاجل .. فأنتم من دمرتم البلاد .. والثورة إنطلقت ولن توقفها كتائبكم ..أو سيوفكم .. أو قطع الرقاب .. فالموت بكرامة أفضل من موت اليأس والإحباط.. والجوع والقهر والإذلال .. وأفضل من الموت بمراكب الهروب من الواقع والهجرة إلى المجهول.

جماهير  الحركة الشبابية والطلابية :

تمر علينا يوم الخميس (17 يناير) الذكرى السادسة لرحيل فنان الشباب الأول ..أسطورة الفن .. و(مانيا) زمانه .. محمود عبد العزيز (الحوت .. الجان.. الملك .. حودة) .. كما يحلو لمحبيه.
رفض (محمود) أن يغني للسلطان ولكنه غنى للوطن :

..ومن أجل تحقيق الوصول .. بركب مراكب المستحيل ..
..وكل ما المشوار يطول .. بمشي على الدرب الطويل .
..وعشان أحقق يا زمن .. آمالي والحلم الجميل ..
.. ولما أرجع للوطن .. ويعود معاي مجدي القبيل ..

وكان يحلم بوطن للجميع .. وطن الحرية .. والكرامة .. والإنسانية.

وقد غنى للغلابة والغبش والمهمشين :

.. إتصبري .. ما تشيلي هم ..
.. عايش وفي جواي أمل .. أمشي وأواصل المسير ..
.. مهما ضاقت الأحوال .. أكيد قلم الظلم مكسور .. 

وهو من صدح وقال : (للحلوين أطفالنا بغني) .. وأهداهم :(شوفو دنيتنا الجميلة .. يا هي دنيتنا الجميلة) ..

ومحمود عبد العزيز كغيره من شباب السودان المكافح .. ضحية لهذا النظام بما عاناه من قهر وبطش وإستهداف .. لأنه لم ينحني للعواصف .. بل كان (العاتي زي السنطة) .. وركز للريح .. وذهب الريح بما جلب .. ولن نقتص لمحمود من هذا النظام إلا بإسقاطه .. فليكن هذا ما نهديه له في هذا العام.

أدعوكم جميعا للخروج في موكب 17 يناير .. ولنجعله الأكبر .. والأقوى .. ولنجعله موكب (الرحيل).

     ..ومنك طلع خوف الوجع ..
  .. سيبك بلاش ما تبقى خوف ..
.. أبقى الصمود .. ما تبقى زيف ..

   ليستمر النضال .. والنصر قريب

           عادل إبراهيم شالوكا
          سكرتير الشباب والطلاب
الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال
             15 يناير 2019

 

Print Friendly, PDF & Email

عن laalaa

شاهد أيضاً

التجمع الاتحادي المعارض موكب الرحيل

Share this on WhatsAppالله  الوطن  الديمقراطية إرحل وان لم تمتثل جاياك رياح الصامدين جاياك رياح …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *